فأنا على حبك غيورة....

مفاهيم وجسور

الإيمان بيت لحم - قراءة المزيد لهذا المؤلف

تخاصم الرمش ومقلة العين, وبقيت الدمعة في الهدب مأسورة
من يحررها....من يفك قيدها .... وهي بكبريائها مجبورة
ألم حرقة غصة في القلب محفورة
أسف ندم عتاب كلمات حروفها مقهورة
كيف يخاصم القلب نبضه, والجسد روحه وأديم الأرض ثراه
وهم في قانون العشق اسطورة... فيا نور عيني ونبض قلبي وروح جسدي
ألتمس منك العذر فبدون وجودك لا تكتمل الصورة ....
لا تاخذني على محمل الجد, فأنا على حبك غيورة
أغار عليك من نسمة الصباح, ومن عبق الزهور المنثورة
أشتاق الى التفاصيل الصغيرة التي تجمعنا الى حروف تغدو بين شفتيك مخمورة
عانقني وتمسك بأناملي, فأنا لحبك منذورة وحرر دمعتي فهي بكبريائها مجبورة

-
قمةالروعة

تعليقك على المقال

الأسم
البلد
البريد الإلكتروني
نص التعليق
التيه هو ان تجد نفسك.....وفاء