العادلي متورط في تفجير كنيسة القديسين

أخبار

وكالات الانباء - قراءة المزيد لهذا المؤلف

أحال النائب العام المصري عبدالمجيد محمود بلاغا لنيابة أمن الدولة العليا، يتهم وزير الداخلية السابق حبيب العادلي بالتورط في تفجير كنيسة القديسين بالإسكندرية ليلة رأس السنة. وكان المحامي ممدوح رمزي قد قدم بلاغا للنائب العام يتهم العادلي بالتورط والتسبب في التفجير الذي أدى لمقتل 23 شخصا وإصابة 97 آخرين.
وقال رمزي إننا «كمحامين لا نتقدم ببلاغ إلا إذا كان دليلنا بيميننا»، مضيفا «قدمت البلاغ بناء على ما نشر في صحف ومدونات من أن المفجرين لجؤوا إلى السفارة البريطانية». وأوضح رمزي أن معلوماته تفيد بأن هناك تشكيلا يعمل منذ ست سنوات، وأن الرائد فتحي عبدالواحد المقرب من الوزير هو المسؤول عن التفجير.
وقال رمزي إن صباح غد هو الموعد الذي حدد لسماع أقوالهم بشأن البلاغ، متوقعا أن يأخذ الأمر وقتا طويلا، لأن هناك بلاغات مختلفة بحق الوزير. كما توقع أن تتضح الأمور المتعلقة بالاتهامات خلال هذا الشهر.
وكان العادلي قد ألقى يوم 17 يناير الماضي باللائمة في العملية على ما يسمى جيش الإسلام، وهو تنظيم فلسطيني يوجد أعضاؤه بقطاع غزة، ويُتهم باستلهام فكر تنظيم القاعدة بزعامة أسامة بن لادن. وظهر اسم جيش الإسلام الفلسطيني لأول مرة يوم 25 يونيو 2006، عندما أعلن مشاركته في اختطاف الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط مع الجناح العسكري لحركة حماس ولجان المقاومة الشعبية.
ونفى جيش الإسلام الذي يقوده ممتاز دغمش مسؤوليته عن تفجير الكنيسة. وأبدى متحدث باسم الحكومة الفلسطينية المقالة من غزة الاستعداد للتعاون مع السلطات المصرية لكشف ملابسات الحادث.
من جهة أخرى، شكّلت عملية الهروب الجماعي لآلاف السجناء من السجون المصرية يوم الثامن والعشرين من يناير الماضي، بعد فشل قوات الأمن في السيطرة على الاحتجاجات المناهضة للرئيس حسني مبارك، فضيحة كبيرة.

حبيب - السويد
اسباب قيام الداخلية المصرية بتفجير الكنيسة: 1-اتهام (جيش الإسلام) الغزاوي بالقيام بالعملية هو دعوة للمصريين لاتهام "المسلحين" في غزة بتخريب مصر لكسب نوع من الوحدة الوطنية حول النظام القائم، وإيهام العالم الخارجي بأنه يحمي المسيحيين.2ـ إعطاء هدية لتل أبيب، ليواصلوا حصار غزة، ولتغطية اي عملية عليها، 3ـ نشر نوع من الغطاء على النظام المصري داخل مصر يخوله الانتقال من تزوير الانتخابات إلى اتهام الإسلاميين بالتطرف والاعتداء على المسيحيين، 4- خلق توتر بين فئات الشعب المصري للسيطرة عليه.

تعليقك على المقال

الأسم
البلد
البريد الإلكتروني
نص التعليق
التيه هو ان تجد نفسك.....وفاء