يعقوب مراد- مدير مركز التوازن الاعلامي - السويد لكُلّ زمانٍ مِحْنة تَمرُّ على أهله؛ ولكُلّ زمانٍ فِتْنه على يدِ المُفْسدين في الأرض؛ ولكلّ زمانٍ رجال عاهدوا الله فَصَدَقوا وما بَدّلوا تبديلا.. وفي هذا العصر حاولَ أهل الباطلِ طَمْس ملامح الإنسانية ونشر الفساد والدّمار والتَّضْليل بكلِّ السُّبل ولاسيما استغلال عواطف بني البشَرْ دينياً وجرْفَهُمْ إلى هاويةِ الضّلال والكفر والتَّطَرُف والإجرام باسم الدّين وباسم الله.. وما مرَّ على وطننا آلمَنا وأوجَعنا حدَّ الموت وبآنٍ واحد هناك ما واسانا وبلْسَمَ جِراحَنا ودعانا للاعتزاز وفخر الانتماء لوطنٍ...التفاصيل
الحياة هي ان ننضج لا ان نتقدم في السن.....أوشو